34979727516527376
recent


تغلب على صعاب التجارة الإلكترونية ببناء الثقة

الخط
تغلب على صعاب التجارة الإلكترونية ببناء الثقة
شهد التسوق عبر الإنترنت نموًا كبيرًا خلال الأعوام الأخيرة غير بادٍ أي علامة للتباطؤ. في الواقع، زاد التسوق عبر الإنترنت بما يزيد عن 50% خلال الأعوام الخمسة الماضي. ومع وجود خيارات دائمة للتوسع، أصبح الموردون دوليين باستخدام الشحن الدولي لتجاوز أسواقهم المحلية. وهذه التحولات الديناميكية في السوق تشكل تحديات قد يبدو أنها تتغير على أساس يومي.

ومن بين هذه التحديات هو عدم قدرة العملاء على لمس المنتج وحمله وتجربته قبل البيع. إن بيع المنتجات دون إمكانية للمسها أو اختبارها يمكن أن يشكل عائقًا كبيرًا بالنسبة لبعض المستهلكين. ومثال عظيم على ذلك مرتبة السرير والتي يمكن أن يشق عليك كثيرًا أن تقنع العميل بشراء واحدة عبر الإنترنت. هذا لأن الناس يراعون الدقة عندما يقررون شراء ما هو في الأساس المكان الذي يقضون فيه ثلث حياتهم؛ النوم. ولكن لا داعي للقلق، فقد طور الإنترنت أدوات تساعد على جعل قرار الشراء أسهل مثل المراجعات ومقاطع الفيديو وثقة العلامة التجارية.

يستفيد العملاء كثيرًا من التعليقات الواردة من الأصدقاء أو العائلة أو الأشخاص الغرباء تمامًا. تسمح المراجعات للعملاء بالتحقق من أن المنتج سليم وأن المورد جدير بالثقة. وتؤدي المراجعات دورًا مهمًا في التسوق عبر الإنترنت، حيث تعمل كحلقة وصل بين العملاء المختلفين وغير المتصلين في بعض الأحيان. في المراجعات، يمكن للعملاء مشاركة آرائهم بشأن عملية شراء تم إجراؤها بالفعل أو التأكد من جودة عملية الشراء باستخدام المعلومات المقدمة من قبل الآخرين. حتى في الحالات التي لا تكون فيها جميع المراجعات إيجابية، فإن قائمة المنتجات لا تزال تستفيد من جو المصداقية.

تُعد المصداقية أهم شيء في المراجعات، ومن دونها لا تكون ذات قيمة. وعلى الرغم من مدى مغريات التلاعب بها، فإن ذلك قد يؤدي إلى نتائج عكسية. من أجل الحصول على مزيد من المراجعات، يمكنك التواصل عبر البريد الإلكتروني مع العملاء الذين اشتروا منتجًا، وسؤالهم عن أداء المنتج، أو حتى تجربة استطلاع قصير للرضا.

أحد الاختلافات الكبيرة بين متاجر البيع بالتجزئة الفعلية والمتاجر عبر الإنترنت هي القدرة على التفاعل مع المنتجات. يرغب بعض المستهلكين في لمس السلع، ولكن هناك عوامل إزعاج وهي الاضطرار للذهاب إلى المتجر، والتعامل مع مساعدي المبيعات أو الحشود. أضف إلى ذلك عدم القدرة على مقارنة منتج عبر عدة بائعين في وقت واحد وعدم العثور على ما جئت لأجله على الدوام، ولهذا أصبح للتسوق عبر الإنترنت شأن كبير. فإن التجارة الإلكترونية تجمع بين التفاعل السهل الخالي من المتاعب مع ميزة الشراء من المنزل – ولكن دون تجربة المنتج قبل إجراء الشراء. إن مقاطع الفيديو من بين طرق التغلب على التحدي الذي يواجهه العميل في عدم القدرة على اختبار المنتج داخل المتجر. تُعد مقاطع الفيديو رائعة لعرض منتج ما، وكيف يبدو، وكيف يتحرك ويعمل ويُستخدم.  تكتسب مقاطع الفيديو القصيرة شعبية كبيرة نظرًا لأنها تلبي رغبة المستخدم في رؤية المنتج في حالة العمل وإمكانية مشاركة هذه المقاطع على شبكات التواصل الاجتماعي. وبهذه الطريقة، يمكن لعدد كبير من الأشخاص مشاهدة مقطع الفيديو والتفاعل مع المنتج وزيادة فرصة رغبتهم في شرائه. الأمر الأساسي هنا هو جعل مقطع الفيديو بسيطًا. في المتوسط، أنت تخسر 33% من المشاهدين في أول 30 ثانية من مقطع الفيديو. هذا يعني أن مقاطع الفيديو لا يجب أن تكون طويلة أو أن تعرض فقط المنتجات التي تروج لها. تحتاج مقاطع الفيديو إلى إشراك المشاهد وجعله يرغب في المنتج. من المهم جعلها مثيرة للاهتمام ولكن قصيرة بحيث لا يشعر العميل بالملل أو يشعر بأنه يشاهد إعلانًا.

طريقة أخرى لزيادة ثقة المستهلك في التجارة الإلكترونية هي التسويق عبر علامة تجارية راسخة. من خلال الاستفادة من المنصات الراسخة الثابتة التي تكون بالفعل مصدر ثقة، يستطيع البائعون أن ينالوا ثقة المستهلكين في العلامة التجارية الخاصة بهم. إذا كانت هناك علامة تجارية أو وسيلة إعلامية موثوقة تغطي علامتك التجارية أو خدمتك، فستكون مصدر إلهام أكبر للوثوق في علامتك التجارية. يمكن أن يساعد إنشاء هذه العلاقات حقًا في بناء الثقة والمصداقية في علامتك التجارية.

وقد استثمرت المنصات التي ظلت موجودة لبعض الوقت أو التي تحظى بشعبية، الوقت والجهد في تأسيس علامتها التجارية مع المستهلكين. توفر هذه المنصات إحساسًا بالأمان لجمهورها الذين ينظرون إلى ما تنشره المنصة بعين الثقة. وهذا هو السبب في أن السعي إلى العمل جنبًا إلى جنب مع هذه المنصات وبناء علاقة قوية معها من شأنه تعزيز الإحساس بالثقة لدى الجمهور الذين يتعرضون إلى علامات تجارية أو مواقع جديدة.

إننا نشهد نمواً مزدهراً في التجارة الإلكترونية، ولكن هناك الكثير من الأساطير والتكهنات حول التسوق عبر الإنترنت التي نحتاج إلى التغلب عليها. الشيء المهم هو أن يركز البائعون على رضا العملاء، ويجب أن تعطي إستراتيجيات البيع والتسويق الخاصة بهم الأولوية لهذا الجانب.

لهذا من المهم إيلاء الاهتمام خاصةً عندما يتعلق الأمر بتوفير خيارات الدفع ومجموعة متنوعة من المنتجات. بهذه الطريقة، تُلبى حاجة العميل لخيار دفع آمن وسهل بالإضافة إلى الراحة في العثور على ما يريده. هذه إستراتيجية تستخدمها مواقع التجارة الإلكترونية الجديدة مثل Linio، حيث تجعل جميع طرق الدفع متاحة، مثل بطاقات الخصم والائتمان والدفع عند التسليم. مما يجعل من الممكن للعميل الحصول على منتجاته بينما يشعر بالراحة والأمان في جميع الأوقات.
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

نموذج الاتصال
الاسمبريد إلكترونيرسالة